منتديات اب دوت كوم - up.com

مرحباً بك في منتدانا المتواضع
يسرنا ان تشاركنا مواهبك ،آرائك ،وابتكاراتك
وتبني معنا منتدانا حتي يصل الي القمة
وتكون احد المؤسسين للمنتدى الذين نفخر لتواجدهم معنا

منتديات اب دوت كوم - up.com

عندما لا يلاحظ احد ابداعك.... نحن نلاحظه ونحتويه


    اٍَلٍاٍسٍلٍآٍمٍُ فٍيٍ اليابان ..~

    شاطر
    avatar
    ..uniOn
    عضو
    عضو

    عدد المساهمات : 188
    نقاط : 236
    السٌّمعَة : 3
    العمر : 23
    الموقع : just UP <3
    العمل/الترفيه : schooLgirl..
    Fun..XD

    icon2 اٍَلٍاٍسٍلٍآٍمٍُ فٍيٍ اليابان ..~

    مُساهمة من طرف ..uniOn في الجمعة ديسمبر 10, 2010 5:28 am




    Islam in Japan

    عرف اليابانيون معلومات أولية عن الإسلام من جيرانهم الصينيون، فأخذوا معلوماتهم من الكتب الصينية، ومما كتبه الأوروبيون، وجاءت دفعة جديدة بانفتاح اليابان على العالم الخارجي والإتصال بالبلاد الإسلامية، ففي سنة 1308 هـ زارت إحدى السفن الحربية التركية موانيء اليابان زيارة مجاملة، ولكنها تحطمت قي عودتها قرب جزر اليابان، ومات العديد من طاقمها، فأرسلت اليابان إحدى سفنها تحمل الأحياء من الباخرة التركية إلى استنبول وكان هذا أول (اتصال إسلامي رسمي) باليابان.
    وافتتح اليابانيون مفوضية بالقسطنطنية في أعقاب الحرب العالمية الأولي وبدأ اتصالهم بالعالم الإسلامي، فأرسلو مبعوثاً لهم إلى جدة لتوثيق العلاقات بالعالم الإسلامي، وعندما عقد مؤتمر اليانات يطوكيو في سنة 1326 هـ حضره مندوبون من بعض الدول الإسلامية.
    وعندما قامت الحرب بين الروس واليابانين في مستهل هذا القرن زاد اتصال اليابان بالعالم الإسلامي، ووصل إلى اليابان العديد من المسلمين كان من بينهم (عبد الرشيد إبراهيم) الذي طرد من روسيا بسبب نشاطة التتارية الإسلامية، وكان صديقاً للجنرال الياباني (أكاشي) وساعدة في الدخول إلى اليابان في سنة 1327هـ، وكان عبد الرشيد داعية إسلامياً نشيطاً، أسلم على يديه العديد من اليابانيون منهم (كوتارو- ياما أوكا) وحج الاثنان معاً في سنة 1327، وتوفي عبد الرشيد إبراهيم سنة 1364 هـ، وزاد اتصال المسلمين باليابان بعد الحرب العالمية الأولي، وفي سنة 1342 هـ قدم إلى اليابان مسلم لاجيء طرده الماركسيون من التركستان ويدعى (محمد عبد الحي قربان).
    كما قدم إلى اليابان في أعقاب وصول عبد الحي قربان 600 لآجيء من مسلمي التركستان، وكان هذا أول (وصول جماعي للمسلمين) إلى اليابان، ولهذا يوجد العديد من الأتراك الذين ينتسبون إلى التركستان بوسط آسيا.
    أسس قربان أول مسجد في طوكيو في سنة 1357 هـ، وألحق به مدرسة لتعليم القرآن، وأسره الروس في نهاية الحرب العالمية الثانية، ونفي إلى سيبريا وظل بها حتي توفي في سنة 1372 هـ.
    وازدهر انتشار الإسلام بين اليابانين في أعقاب الحرب العالمية الثانية، فبعودة الجنود اليابانين من البلاد الإسلامية في جنوب شرقي آسيا، برزت خطوة جديدة زادت من انتشار الإسلام فقد اعتنق بعض هؤلاء الجنود الإسلام أثناء وجودهم في تلك البلاد ومنهم (عمر بوكينا)، وهناك جهود فردية مثل ماقام به (الحاج عمر ميتان)وقد اعتنق الإسلام أثناء وجوده في بكين، وعاد إلى اليابان في أعقاب الحرب العالمية الثانية، وذهب إلى الباكستان، ثم لإلى مكة المكرمة، معاد منها في سنة 1385 هـ بعد أن زاد تعمقة في الإسلام ونشط الحاج عمر في الدعوة الإسلامية، وأسس الجمعية الإسلامية في سنة 1380 هـ، وهاجر عدد من مسلمي الصين إلى اليابان بعد استيلاء الشيوعيين على حكم الصين، ومنذ عام 1386هـ - 1956 م بدأت وفود جماعة التبليغ تتردد على اليابان قادمة من الهند والباكستان وهناك نشاط ملحوظ في نشر الدعوة تقوم به جمعية الطلبة المسلمين.
    وزادن مجهودات اليابانين أنفسهم في الدعوة، وهناك عدد من المسلمين اليابانين تحملوا مسؤلية الدعوة، ومن أنشط المسلمين طبيب ياباني اسمه (شوقي فوتاكي) افتتح مستشفي خاص وأسلم على يدية الآلاف وساعدته في ذلك جمعية تعاونية إسلامية، ساعدت في إقامة المستشفي في قلب مدينة طوكيو، كما أسلم تاجر لحوم في مدينة ساكو وأصبح يزود المسلمين بحاجتهم من اللحوم المذبوحة بالطريقة الإسلامية، وقد ازداد اتساع الإسلام في السنوات الإخيرة ويقدر عددهم ب 400ألفاً، المناخ مناسب للدعوة فالدستور الياباني ينص على عدم التدخل في المعتقدات الدينية، وينتشر المسلمون اليابانيون في مناطق طوكيو، وفي منطقة كَنْسَاي، وأُوساكا، وكوبي، وكِيُوتُو، وفي نَاجويا، وفي جزيرة هُوكَّايْدو، ومنطقة سِنْدَاي، وشِيزُوكَا، وهِيروشيما، وتبذل الهيئات الإسلامية في المملكة العربية السعودية جهوداً في سبيل نشر الدعوة الإسلامية، ودعمها ماديا وثقافياً، وقد زارت اليابان وفود عديدة من المملكة العربية السعودية.
    يوجد باليابان عدة مساجد، واحد بطوكيو أسسه المرحوم (محمد عبد الحي قربان) سنة 1957 هـ وهو على طراز المساجد التركية، وقد تصدع بنيانه والمسجد الآن ملك السفارة التركية، ومسجد في مدينة أوساكا، ومسجد في مدينة كوبي، وهناك مسجد أثري في مدينة ناجويا وقد تهدم في غارات الحرب العالمية الثانية، وتبرعت وزارة الأوقاف بدولة الإمارات العربية المتحدة بمبلغ مليون وثلث المليون دولار لبناء المسجد، وباقي المساجد موزعة في بعض المدن خارج طوكيو، وتبرعت المملكة العربية السعودية بأرض سفارتها القديمة في طوكيو لإقامة مسجد ومركز إسلامي.



    ويوجد الآن مسجد التوحيد بطوكيو بمقاطعه هاتشيوجي في الحي القريب من محطة القطار وتسمى شنجوكو وبه يصلي المسلمين صلاة الجمعه وبداخله مركز لتعليم اللغه العربيه ومكتبه مصغره يديره الاستاذ بشار تركستاني مدير المسجد وامامه
    [img][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [URL='http://hh7.net']رفع صور[/url][/img]
    avatar
    شَّـغَبْ أُنّثَـىْ
    عضو
    عضو

    عدد المساهمات : 165
    نقاط : 219
    السٌّمعَة : 12
    روقاااان

    icon2 رد: اٍَلٍاٍسٍلٍآٍمٍُ فٍيٍ اليابان ..~

    مُساهمة من طرف شَّـغَبْ أُنّثَـىْ في السبت ديسمبر 11, 2010 12:50 am

    اللهم اعز الاسلام والمسلمين وانر قلوب خلقك بدينك يا ارحم الراحمين..

    معلومات رااااائعه

    تحيااااتي الملقوفه
    avatar
    ..uniOn
    عضو
    عضو

    عدد المساهمات : 188
    نقاط : 236
    السٌّمعَة : 3
    العمر : 23
    الموقع : just UP <3
    العمل/الترفيه : schooLgirl..
    Fun..XD

    icon2 رد: اٍَلٍاٍسٍلٍآٍمٍُ فٍيٍ اليابان ..~

    مُساهمة من طرف ..uniOn في السبت ديسمبر 11, 2010 11:51 am

    آآآميـــــــــــــــــن ..

    من بؤك لبآب السما^^

    يسلمو عسوتنا..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يناير 17, 2018 3:01 am